اسئلة واجوبة

  • من أجل إيجاد علاج ملائم لك، يجب أولاً تحديد الجينات المسؤولة عن تطور وانتشار الورم.

    يوفر كل من FoundationOne وFoundationOne Heme المعلومات الأشمل والأدق فيما يتعلق بالبصمة الجينية لخلايا السرطان، حيث يتم من خلالها مسح مئات الجينات من خلايا الورم السرطاني بعناية، من نسيج مستخرج من خزعة أو في عملية جراحية. يساعد المسح على تحديد الجينات السرطانية بشكل دقيق، ولا سيما تلك التي تتسبب في نمو وانتشار الورم، كما أنه بإمكانه تحديد خيارات علاجية دوائية أو خيار الانضمام إلى تجارب على عقاقير بحثية.

    ومن شأن الاختبارات أن تحدد خيارات علاجية أخرى لم تؤخذ في الاعتبار سابقًا وتساعد الطبيب في اختيار العلاج الأكثر استهدافًا والأنسب للورم السرطاني قيد الفحص.

     

    ما هو الفرق بين FoundationOne وFoundationOne Heme؟

    FoundationOne وFoundationOne Heme اختباران شاملان للسرطان يحددان التغيرات الجينومية المعروفة بارتباطها بالسرطان. FoundationOne مخصص للأورام الصلبة الناجمة عن عضو بشري وليس عن نظام الدورة الدموية والجهاز اللمفاوي. يعمل الاختبار على مسح ومَوْضَعة 315 جينًا مرتبطًا بالسرطان، وذلك من عينة نسيج ورم واحدة. FoundationOne Heme ملائم خصيصًا لسرطانات الدم (المتعلقة بالجهاز اللمفاوي والدورة الدموية) والساركوما. يمسح الاختبار ويُموْضِع 405 جينات مرتبطة بالسرطان على مستوى الـDNA (المادة الوراثية) و265 جينة على مستوى الـRNA (المادة التي تنقل المعلومات الضرورية لتكوين البروتينات في الجسم). الاختباران يزودان تقرير شامل ودقيق عن التغيرات الجينومية الموجودة في ورمك، والتي تم تعريفها بمثابة محفزات نمو الورم، إلى جانب قائمة بالعلاجات التي من شأنها أن تكون ناجعة ضد هذه التغيرات. تساهم المعلومات التي يتم الحصول عليها من الاختبار في مساعدة طبيبك على اختيار علاج يلائمك شخصيًا.

  • لماذا يعتبر سرطاني مميز عن غيره؟

    يحدث مرض السرطان عندما يتضرر الـ DNA (المادة الوراثية) داخل الخلية البشرية أو يمر بعملية طفرة لا يستطيع الجسم ترميمها. في الماضي كانت الطريقة المعتادة لتصنيف نوع السرطان حسب موضعه في الجسم. وخلال السنوات الأخيرة، اكتشف الباحثون جينات معينة تحفز انتشار السرطان. لقد أدى هذا الاكتشاف إلى الإدراك بأن علاج السرطان قد يتم تحديده اعتمادًا على التشخيص الجينومي، أي بالاعتماد على التغيرات الموجودة في الـDNA. لدى أي شخص أصيب بالسرطان تشخيص جينومي خاص به. ولذا فإن التوجه الملاءم شخصيًا لعلاج السرطان يعتمد على تحليل بصمة سرطانك. تبين الصورة التالية على سبيل المثال كثرة التغيرات الجينومية في حالة سرطان الرئة.

    אאאאא

    ما هو الفرق بين التغير الجيني والتغير الجينومي؟

    التغيرات في الـDNA مع مرور الزمن تكون مكتسبة او متوارثة.

    يطلق على التغيرات الوراثية، والتي تنتقل من جيل الى اخر بـالتغيرات الجينية وهي تشكل بين 5% – 10% من كافة العوامل المسببة لحالات السرطان.

    يطلق على التغيرات المكتسبة التي لا تنتفل بالوراثة بـالتغيرات الجينومية وهي مسؤولة عن معظم أنواع السرطان. قد تنجم التغيرات المكتسبة مثلاً عن التدخين، التعرض للمواد المسرطنة أو أسباب أخرى غير معروفة.

    ما هو اختبار البصمة الجينومية الشامل؟

    يفحص اختبار البصمة الجينومية الشامل إلى كافة أنواع التغيرات التي طرأت على مئات الجينات المعروفة بارتباطها بالسرطان في عينة واحدة من نسيج الورم.

    يسمح مثل هذا الاختيار بتحديد كمية التغيرات الجينومية التي طرأت على الورم وكذلك الإشارة إلى خيارات علاجية موجهة. تُعتبر اختبارات FoundationOne وFoundationOne Heme اختبارات بصمة جينومية شاملة، دقيقة ورائدة في المجال، وتهدف نحو تشخيص التغيرات الجينومية بشكل أكبر من الاختبارات الأخرى.

    ما هي العلاجات الموجهة؟

    هناك مئات الجينات المرتبطة بمرض السرطان بحيث يكون عدد التغيرات المحتملة في كل جين كبيرًا. عدد وتشكيلة التغيرات الجينومية يجعلان من نوع السرطان الخاص بكل مريض مميزًا عن غيره. من خلال تصنيف جيناتك وتحديد البصمة الجينومية، يمكن تحديد التغيرات في الـDNA التي تشجع وتحفز نمو الورم وملاءمة العلاجات الموجهة.

    تُعتبر العلاجات الموجهة، وهي علاجات بيولوجية، مبتكرة فهي تكتشف الخلايا السرطانية، تكافحها وبذلك تثبط انتشار السرطان. تهاجم العقاقير في الغالب الخلايا السرطانية وتدافع عن النسيج المعافى حولها. لذا فإن العلاجات الموجهة أو العلاجات البيولوجية قد تكون أكثر فعالية وسلامة مقارنة بالعلاجات التقليدية مثل العلاج الكيميائي.

  • في 82% من الحالات التي تم فحصها حتى الآن في الولايات المتحدة، يزود الاختبار نتائج “قابلة للتطبيق”، أي أن: نتائجه من شأنها أن تساعد بإحدى الطرق التالية:

    • تحديد عقار معتمد لعلاج نوع الورم الخاص بك والذي أظهر فعاليته ضد واحد أو أكثر من التغيرات الجينومية المكتشفة.
    • تحديد عقار معتمد لعلاج نوع آخر من الاورام، من شأنه أن يكون فعالاً ضد واحد أو أكثر من التغيرات الجينومية التي تم اكتشافها في الاختبار.
    • تحديد دراسة سريرية تجرى حاليًا والتي يمكن من خلالها الحصول على علاج تجريبي من شأنه أن يكون فعالاً ضد تغير جينومي تم اكتشافه في الاختبار.

    تختلف نسبة النتائج “القابلة للتطبيق” حسب نوع الورم.

    هل يمكن لاختبار البصمة الجينومية أن يساعد بعد خضوعي بالفعل لاختبارات أخرى للسرطان؟

    أحيانًا تحتوي الأورام على عدد كبير من التغيرات التي يصعب تشخيصها بالفحوصات الجنومية المحدودة، مما يحد من خيارات العلاج المحتملة. المنوط بالاختبارات الجينومية المحدودة هو فحص تغير جينومي واحد فقط أو عدد قليل من التغيرات الجينومية، أو أنها تنظر فقط إلى نوع معين من التغيرات الجينومية المرتبطة بالسرطان.

    في المقابل، يفحص اختبار FoundationOne  ما هو 315 جينًا مرتبطًا بالأورام السرطانية الصلبة بينما يفحص FoundationOne Heme  ما هو 405 جينًا مرتبطًا بالسرطان على مستوى الـDNA (المادة الوراثية) و265 جينًا على مستوى الـRNA (المادة التي تنقل المعلومات الضرورية لتكوين البروتينات في الجسم)، وحيث تتم دراسة كافة أنواع التغيرات الموجودة داخل كل جين. ولذا فإن اختبار البصمة الجينومية الشامل يزيد من فرصة تحديد خيارات علاجية جديدة لم تؤخذ في الحسبان قبل ذلك.

  • لقد تم تطوير اختبارات FoundationOne و FoundationOne Heme لتحديد أي نوع من أنواع الأورام بغض النظر عن مصدرها أو مدى انتشارها في الجسم. ومع ذلك فإن استخدام هذه الاختبارات يتم عادة في مراحل متقدمة من المرض أو في حال انتشاره. يوصى باستشارة طبيبك للتحقق من مدى ملاءمة FoundationOne أو FoundationOne Heme لك.

  • عندما تكون بصدد اختيار اختبار جينومي شامل، من المهم اختيار الاختبار الشامل، المعتمد والموثوق به لأكبر درجة حاليًا، لكيلا تفوتك أي فرصة في الحصول على المعلومات الأوسع والأدق التي من شأنها التأثير على اختيار العلاج الأنسب لك. حاليًا هناك اختبارات كثيرة ومختلفة تعتمد على تقنية مماثلة. لا يُعد كل اختبار لمسح للجينات اختبارًا جينوميًا شاملاً.

     

    الأكثر شمولاً – من خلالها يتم فحص معظم الجينات وكافة أنواع التغيرات التي تتوفر من أجلها علاجات مصادق على استخدامها و/أو تجارب طبية مناسبة.

    تعمل اختبارات FoundationOne وFoundationOne Heme على اكتشاف كافة أنواع التغيرات الموجودة في الجينات (ليس لدى كل الاختبارات القدرة على اكتشاف كافة التغيرات). المقصود هو التغيرات من نوع الطفرات الموضعية، تغير عدد نسخ الجين، النقص/الزيادة للجين وإعادة ترتيب الجين (rearrangements).

    علاوة على ذلك، تكشف اختبارات FoundationOne وFoundationOne Heme عن التغيرات الجينومية بقدر 3 أضعاف أكثر من الاختبارات التقليدية.

     

    الأكثر اعتمادًا – حاليًا هناك اختبارات كثيرة ومختلفة تعتمد على تقنية مماثلة. لا يُعد كل اختبار مسح للجينات اختبارًا جينوميًا شاملاً. لاختبارات FoundationOne وFoundationOne Heme الخبرة الاوسع في المجال فأكثر من 68,000 مريضًا قد خضعوا لها فعلاً.

    فضلاً عن ذلك، هناك أكثر من 30 شركة أدوية دولية رائدة في مجال السرطان، اختارت تأسيس أبحاثها وتطويراتها على اختبارات FoundationOne وFoundationOne Heme. حتى الآن تم إصدار أكثر من 150 نشرة في مؤتمرات مهنية وأكثر من 80 نشرة في المجلات العلمية المتناولة لتلك الاختبارات.

     

    الأكثر موثوقية – يكون اختبار جينومي موثوقًا به ودقيقًا إذا مر بامتحان الصلاحية البحثية بنجاح، وتم إجراؤه بوتيرة عالية لدى العديد من المرضى والنشاط البحثي الواسع النطاق. كلما اتسع بنك المعلومات الذي يُعتمد عليه (المعلوماتية الحيوية)، كلما زادت دقة الاختبار.

    لقد اكتسبت اختبارات FoundationOne و FoundationOne Heme خبرة واسعة من خلال 68,000 مشترك في الاختبار، فهي ذات أكبر قاعدة معلومات في المجال والذي يتيح فرصة اكتشاف تلك الجينات التي تم تحديدها على أنها محركات نمو الورم وإيجاد العلاج المناسب لها بشكل دقيق وموثوق به.

    الوحيدة التي أظهرت نتائج دقيقة من خلال اختبارات الصلاحية المتكررة بعشرات الآلاف من عينات النسيج لمرضى السرطان. أكبر خبرة وأرشيف معلومات في المجال مع قدرة التحليل المميزة للاختبار، تتيح أكبر فرصة لتحديد الجينات المتسببة في تكوّن الورم وإيجاد علاج ملائم لها.

  • إجراء اختبارات FoundationOne و FoundationOne Heme يتطلب عينة صغيرة من نسيج الورم.

    تم اخذ نسيج ورمك خلال الجراحة أو الخزعة ويتم الاحتفاظ به في معهد علم الأمراض في المركز الطبي حيث تم الإجراء الطبي.

    من أجل البدء بالعملية، ومع الافتراض أنك قررت مع طبيبك أن اختبارات FoundationOne أو FoundationOne Heme تناسبك، سيعبئ طبيبك نموذج طلب اختبار وسيزودك بالتقرير المرضي مع تفاصيل العينة المطلوب إرسالها. مع الحصول على تقرير من الطبيب، اتصل بنا وسنرتب سائر الأمور.

    يقوم مركز خدمة العملاء والتشغيل لشركة روش للأدوية (إسرائيل) م.ض. بإرسال عينة صغيرة من نسيج الورم إلى مختبر Foundation Medicine, Inc. حيث سيُجرى الاختبار.

    في الأغلب لن تكون هناك حاجة لاخذ عينة أو جراحة إضافية من أجل إجراء الاختبار. احيانا يتضح أنه لا توجد كمية كافية من الخلايا الخبيثة في العينة أو أنه مر قدر أكبر من الوقت من موعد العملية أو الخزعة فقد ينصح الطبيب، حسب الحاجة، بالخضوع لخزعة إضافية.

    قائمة بالأسئلة التي يفضل طرحها على الطبيب بشأن اختبار البصمة الجينومية الشامل: للطباعة

  • فريق من خبراء علم الجينوم متوفر هنا ليساعدك – بمجرد الحصول على عينة من ورمك في مختبر Foundation Medicine Inc، يتم استخراج DNA من العينة من أجل تحديد التغيرات الجينومية الخاصة بسرطانك.

    تقوم شركة .Foundation Medicine Inc بإرسال نتائج الاختبار إلى طبيبك. تحتوي النتائج عادة على معلومات مفصلة حول التركيبة الجينومية لورمك وخيارات علاجية محتملة، في غضون 14 يومًا بالنسبة لـ FoundationOne و21 يومًا بالنسبة لـ FoundationOne Heme اعتبارًا من موعد الحصول على عينات الورم للمختبر. تم تصميم تقارير FoundationOne و FoundationOne Heme لمساعدة طبيبك على أن يوفق بين النتائج المكتشفة والعلاجات الموجهة المتوفرة ضد نوع السرطان الخاص بك، أو على توجيه الطبيب إلى أي دراسة سريرية تبحث في علاجات موجهة مناسبة. كل ما هو وارد في التقرير يستند إلى اكتشافات سريرية محتلنة وأبحاث علمية.

    גגגגגגגגגגגג

  • تلتزم شركة روش للأدوية (إسرائيل) م.ض. بأعلى مستوى من الخدمة لك. سنبذل كل ما بوسعنا لتقصير فترة الانتظار من لحظة اتخاذ القرار بإجراء الاختبار.

    تم الحصول على نتائج الاختبار في غضون 14 يومًا بالنسبة لاختبار الـ FoundationOne وفي غضون 21 يومًا بالنسبة لاختبار الـ FoundationOne Heme اعتبارًا من موعد الحصول على عينات الورم في المختبر في الولايات المتحدة. يتم ارسال التقرير مباشرة إلى طبيبك المعالج وإليك. بما أن المعلومات الواردة في التقرير تشتمل على نصائح بالعلاجات الدوائية، فمن المهم رؤية طبيبك في أسرع وقت للاستشارة واتخاذ قرارات بشأن متابعة العلاج.

  • تظهر نتائج اختبارات FoundationOn و FoundationOne Heme في التقرير المخبري الذي يرسَل إليك وإلى الطبيب المعالج. هذه النتائج واضحة وسهلة للفهم وتشمل معظم المعلومات المطلوبة لطبيبك لكي يقرر ما هو أنسب علاج لك.

    يمكن الحصول على معلومات في التقرير الذي يتناول التغيرات الجينومية المكتشفة داخل ورمك والتي تم تحديدها على أنها محفزات نمو السرطان تحت البند Genomic Alterations Detected.

    يبحث فريق خبرائنا في العديد من بنوك المعلومات عن العلاجات البيولوجية المصادق عليها من قبل الـ FDA (إدارة الغذاء والدواء الأمريكية) والتي تتوافق مع أي من التغيرات الجينومية الموجودة في الخلايا السرطانية (العلاجات المصادق عليها من قبل FDA لمصدر الورم قيد الاختبار أو علاجات تمت المصادقة عليها بالنسبة لأورام أخرى). في حال تم اكتشاف علاجات أخرى تناسب حالتك، يمكن إيجادها تحت البند FDA Approved Therapies

    كذلك ووفقًا لنتائج الاختبار، قد تُعتبر ملائمًا للترشح للمشاركة في دراسة سريرية تنظر إلى فعالية العلاج الموجه المحتمل. التقارير المخبرية عن اختبارات FoundationOne و FoundationOne Heme تحتوي على قائمة بالتجارب السريرية التي يتم إجراؤها حاليًا في البلاد وحول العالم ويمكن ان تكون ملائمًا للمشاركة في تجربة واحدة أو أكثر. يمكن العثور على تلك المعلومات تحت البند – Potential Clinical Trials.

     

    ستدرس أنت والطبيب المعالج البيانات المتعلقة بوضعك الخاص وستقرران ما هي الخيارات العلاجية التي قد تناسبك.

    هكذا يبدو التقرير على سبيل المثال:

    Capture

     

    قائمة بالأسئلة التي يفضل طرحها على الطبيب فور الحصول على النتائج: للطباعة